1.كرة قدمأهم الأحداثرياضة

ماذا في ملف الوداد البضاوي إلى “الكاف” ؟ ومن يتهم من لاعبي الترجي ؟

تونس ــ الرأي الجديد / خاص

علمت “الرأي الجديد” من مصادر موثوقة بالاتحاد الإفريقي لكرة القدم، أنّ الفريق المغربي، الوداد البيضاوي، الذي خسر نهائي دوري أبطال إفريقيا ضدّ الترجي الرياضي الجمعة المنقضي، قدّم أمس الأول إلى “الكاف” ملفا، ينص على تظلمه لدى الاتحاد الإفريقي، باعتبار عدم استخدام تقنية “الفار” في غياب الدور النهائي بملعب رادس، مشددا على أنّ حكم المباراة، لم يعلم إدارة النادي بوضع “الفار”..
واستند النادي في ملف شكواه، إلى تصريح اللاعب شمس الدين الذوادي، الذي أكد في تصريح عقب المباراة، أنّه لم يكن على علم البتّة بالعطل الحاصل في تقنية الفيديو في ملعب رادس..
ويدفع “الوداد”، في اتجاه إعادة المباراة النهائية، ومخالفة حكم المباراة، قاساما..
وأفادت مصادر من الاتحاد الإفريقي لــ “الرأي الجديد”، أنّ تقنية الفيديو، تتضمن ثلاث قطع تقنية، وصل إثنان منها إلى تونس، وظلت الثالثة معلقة في العاصمة السعودية، الرياض، لأسباب إدارية أو جمركية، وهو ما منع من استخدام التقنية في مباراة النهائي الإفريقي.
وكانت الشركة التي تعاقد معها الاتحاد الإفريقي، أعلمت الاتحاد، بالوضعية بتاريخ 30 ماي 2019.
يذكر أنّ الاتحاد الإفريقي لكرة القدم سيجتمع اليوم الثلاثاء بباريس، للنظر في عدّة ملفات بينها ملف مباراة النهائي الإفريقي بين الترجي والوداد البيضاوي.
وكان الترجي فاز في المباراة النهائية بهدف دون ردّ، قبل أن تتوقف المباراة في الدقيقة 65 بسبب احتجاج لاعبي الوداد على عدم توفر تقنية “الفار”، للتثبت في الهدف الذي سجّله، وألغاه الحكم الغامبي بداعي التسلل.
وتوقفت المباراة لنحو ساعة ونصف الساعة، قبل أن يعلن الحكم عن تتويج الترجي بالكأس الإفريقية، بعد أن رفض نادي الوداد البيضاوي استئناف اللعب.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام