أحزابأهم الأحداثوطنية

مصطفى بن أحمد لــ “الرأي الجديد”: ما نزال في المراحل الترتيبية للانصهار مع “المبادرة”.. ولدينا مشاورات متقدمة مع “البديل”

تونس ــ الرأي الجديد / حمدي بالناجح
قال رئيس كتلة الائتلاف الوطني، والقيادي بحركة “تحيا تونس”، مصطفى بن أحمد، إنه لم يتم الاتفاق على آليات الاندماج بين حزبي المبادرة الدستورية الديمقراطية، وحركة “تحيا تونس”، مشيرا إلى وجود مشاورات متواصلة في هذا الشأن.
وأوضح مصطفى بن أحمد، في تصريح لــ “الرأي الجديد”، اليوم الخميس 23 ماي 2019، بأن قرار الاندماج بين الحزبين لم يشمل النقاش في أساليب المشاركة في الانتخابات التشريعية والرئاسية.
وتابع “هي مرحلة لدراسة اندماج حزب “المبادرة” بحركة “تحيا تونس”، ونقاشاتنا ستشمل أشكال الاندماج وباقي المسائل الترتيبية المتعلقة بتمثيل حزب المبادرة بمؤسسات حركة تحيا تونس، وهياكلها، وفق قوله.
وحول تشريك أحزاب أخرى في المبادرة، قال بن مصطفى، إن حركة “تحيا تونس”، تجري مشاورات ولقاءات مع حزب البديل التونسي من أجل البحث عن سبل العمل المشترك عبر التحالف أو الانصهار، مشيرا إلى أن المشاورات مع نداء تونس معطلة بسبب مشاكله الخاصة المتعلقة بالتمثيل القانوني لشقي سفيان طوبال وحافظ قايد السبسي.
يذكر أن حزبا المبادرة الدستورية الديمقراطية، الذي يقوده كمال مرجان، و”حركة تحيا تونس”، المحسوبة على يوسف الشاهد، أعلنا ليلة أمس عن اندماجهما، وذلك إثر اجتماع بين وفدين ممثلين عن الحزبين، في إطار تجسيم إرادة الوحدة والاندماج، في أفق توحيد القوى الوطنية والتقدمية ذات المرجعية المشتركة، وللحدّ من التشتّت الذي تعانيه العائلة الوسطية، وفق البيان المشترك الذي أعلنه الطرفان.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام