أحزابأهم الأحداثوطنية

عبد الرؤوف العيادي: منظومة 2014 كانت من صناعة الخارج.. وسندافع عن استقلال القرار الوطني

تونس ــ الرأي الجديد / صالح
قال عبد الرؤوف العيادي، رئيس حزب “حركة وفاء”، في المؤتمر الصحفي الذي التأم اليوم بأحد فنادق العاصمة للإعلان عن تحالف “تونس أخرى ممكنة”، أنّ التحالف الجديد، “يرمي إلى بناء كيان سياسي”، يستجيب لما أسماه بــ “الشتات الثوري”، ويكون رديفا للقوى المؤمنة حقيقة بالديمقراطية، وباستقلال القرار الوطني، حسب تعبيره.
واعتبر أنّ نتائج انتخابات 2014، كانت من “صناعة الخارج”، لتكريس الاستعمار والتبعية، وتنفيذ أجندات خارجية، مضيفا : “حان الوقت لإعادة السيادة لبلادنا”، حسب قوله.
وأشار إلى أنّ الجامع المشترك بين قوى هذا التحالف، هي بناء اقتصاد مستقل بعيدا عن الإكراهات الأجنبية، ومقاومة الفساد، وإعادة الاعتبار لهيبة الدولة التونسية، بالإضافة إلى دعم استقلالية القضاء، وتحرير الإعلام من اللوبيات الفاسدة، حسب تعبيره.
ويضم هذا التحالف الأول من نوعه قبيل الانتخابات القادمة، المقررة في نهاية العام الجاري، إلى جانب الحزبين المذكورين، مبادرة “تونس أخرى” المواطنية، التي تضم عددا من الكفاءات المستقلة حزبيا وإيديولوجيا، ومن الناشطين في المجتمع المدني.
وأعلن في ختام المؤتمر الصحفي، عن “تشكيل مجموعات عمل لإعداد برنامج بديل لحكم تونس، يقطع مع التبعية والمحسوبية والارتهان لقوى المصلحة الداخلية والخارجية”.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام