أحداثأهم الأحداثدولي

السودانيون يشعلون الضوء الأحمر أمام الرئيس المصري

الخرطوم ــ الرأي الجديد (مواقع ووكالات)

تجد التحركات التي يقودها الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، اعتراضاً واسعاً من السودانيين الذين اعتبروها محاولة لإجهاض ثورتهم.
وسيّر الثوار مسيرة إلى مقر السفارة المصرية، الخميس الماضي، لمطالبة السيسي بالكف عن التدخل في شؤونهم الداخلية، وهتفوا بشعاراتٍ من ضمنها “يا سيسي ده السودان… أنت حدودك بس أسوان”.
وسبقت المسيرة قمة أفريقية مصغرة ترأسها السيسي في القاهرة، وجنبت المجلس العسكري في السودان كثيراً من الضغوط لتسليم السلطة للمدنيين بعد تمديد المهلة الممنوحة له لنقل السلطة من 15 يوماً إلى 3 أشهر.
وأعطت المُغردون مبرراتٍ لـ “التآمر المصري والإماراتي والسعودي” على السودان، وكتبوا في “نجاح الثورة في السودان يعني احتمالية اندلاع ثورة في مصر ضد السيسي، ويعني عودة الشرعية في ليبيا، يعني نجاح ثورة الجزائر، ويعني انتهاء العدوان على اليمن، ويعني تقلص نفوذ الإمارات والسعودية في المنطقة”. وختموا: “فهمتوا ليه نجاح ثورتنا مرعب لبعض الدول؟”.
وأضافوا: “انتبهوا: السيسي خطر على السودان أكثر من البرهان.. الرجل مرعوب من إقامة دولة مدنية في السودان، مخافة أن تتنقل العدوى إلى بلاده”.
ونادى قوى الثورة بضرورة التحرك لقطع الطريق أمام هذا المسعى عبر تكوين هياكل السلطة الانتقالية.
وحذرت قوى الثورة، من محاولات السيسي لسوق السودان إلى ذات المصير الذي تعايشه مصر في حقبته اليوم، موضحاً أن السيسي سيكون “لعنة على المجلس العسكري في السودان”.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام