الترجي الرياضي ينهي أحلام القسنطينيين ويتجه إلى نصف نهائي رابطة الأبطال

تونس ــ الرأي الجديد

قطع الترجي الرياضي التونسي خطوة هامة نحو التاهل الى الدور نصف النهائي لكاس رابطة الابطال الافريقية عقب تغلبه على نادي شباب قسنطينة الجزائري 3-2 مساء السبت بقسنطينة في ذهاب الدور ربع النهائي.
ودخل الترجي الرياضي، بافضل طريقة ممكنة حيث توفق حامل اللقب، في افتتاح باب التسجيل منذ الدقيقة السادسة بواسطة الدولي الجزائري يوسف البلايلي، بعد عرقلة طه ياسين الخنيسي داخل مناطق الجزاء من قبل المدافع حسين بن عيادة.
واعطى هذا الهدف المبكر شحنة معنوية كبيرة لزملاء غيلان الشعلالي الذين تحكموا في مجرى اللعب وكانوا الأخطر على مستوى الهجوم، وذلك بفضل حسن استعداد خط وسط الميدان وبالخصوص الثلاثي غيلان الشعلالي وفرانك كوم وفوسيني كوليبالي سواء على مستوى التغطية الدفاعية او في بناء الهجمات.
وتوفرت فرصتان لحامل اللقب لمضاعفة النتيجة الا ان تسديدة البلايلي القوية في الدقيقة 21 تصدى لها حارس قسنطينة قبل ان يتمكن نفس الحارس من تحويل كرة فرانك كوم الى الركنية في الدقيقة 22.
في المقابل كان الفريق الجزائري كان شبه غائب في المباراة، باستثناء الدقائق الأخيرة التي تحرك فيها لكن دون نتيجة.
في الشوط الثاني تكرر نفس السيناريو حيث نجح فوسيني كوليبالي على اثر كرة مرتدة من الدفاع من إضافة الهدف الثاني في الدقيقة 47.
وبعد قبول الهدف الثاني تحرك نادي قسنطينة، وتوصل إلى تذليل الفارق بواسطة تسديدة قوية من المهاجم عاديل جعبوط في الدقيقة 49، قبل ان ينجح نسيم ياطو من تعديل النتيجة بتسديدة رأسية وسط بهتة من دفاع الترجي.
ورغم العودة القوية للفريق الجزائري في اللقاء، فان إصرار الترجي الرياضي كان كبيرا على تحقيق الفوز في قسنطينة بالذات، وتمكن المدافع محمد علي اليعقوبي بتسديدة راسية على اثر كرة ثابتة من منح فريقه الأسبقية من جديد (3-2) في الدقيقة 74 ونجح الترجي الرياضي في المحافظة على أسبقيته رغم الضغط الذي فرضه المنافس في الدقائق الأخيرة، ليخرج بفوز هام، من شأنه تعزيز حظوظه في بلوغ المربع الذهبي ومواصلة الدفاع عن لقبه بكل ثقة في النفس.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق