المشهد السياسيوطنية

بعد كميات الامطار الهامة: وزارة الفلاحة تأكد أن الوضع تحت السيطرة

تونس ــ الرأي الجديد / حمدي بالناجح

قال كاتب الدولة المكلف بالموارد المائية، عبد الله الرابحي، أن وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري، تعمل على متابعة وضعية المياه ومستعدة لكل الفرضيات المحتملة، ذلك على اثر تنبيه المعهد الوطني للرصد الجوي بعودة موسم الأمطار.

وأوضح عبد الله الرابحي، اليوم الأربعاء 20 ماري 2019، أنه تم عقد لجنة الطوارئ والاتصال بكل الولاة والمندوبيات الجهوية، لمتابعة الأوضاع والتأهب للتدخل عند لزوم الأمر في الولايات المعنية.
واعتبر الرابحي، أن تساقط الأمطار في جهات الوسط، أمر جيّد، باعتبار أن سدود تلك المناطق تشكو نقصا في المياه، كما أن التساقطات في بقية مناطق الشمال لن تكون سببا في الفيضانات، نظرا إلى أن منسوب السدود الحالي هو مليار و 700 ألف متر مكعب، مقابل طاقة جملية للاستيعاب تقدر بحوالي 2 مليار و 700 ألف متر مكعب، وفق قوله.
ونفى كاتب الدولة، في تصريح لجريدة “الشروق”، في عددها الصادر اليوم، أن تكون سعة السدود قد امتلأت أو أنها غير قادرة على استيعاب كميات إضافية من مياه الأمطار، مشيرا إلى أنه سيتم تسجيل وملاحظة درجة امتلاء الخزانات والسدود بدقة، وتحويل المياه من منطقة ممتلئة إلى خزانات أخرى فارغة عند الحاجة، وهو ما قد يقع بين سدود منطقة سليانة وزغوان، باعتبار أن سد نبهانة مازال فارغا وقادرا على استيعاب كميات كبيرة من الأمطار.
يذكر أن المعهد الوطني للرصد الجوي، أشار إلى تساقط الامطار بكميات هامة خلال اليومين القادمين، خاصة بمناطق الشمال والوسط.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام