المشهد السياسيوطنية

غدا: الباجي قايد السبسي في خطابه الأهم خلال عهدته الرئاسية

تونس ــ الرأي الجديد

يقدم رئيس الجمهورية التونسية يوم غد الأربعاء 20 مارس 2019، خطابا بمناسبة الاحتفال بعيد الاستقلال، أمام أعضاء الحكومة ونواب البرلمان، ورؤساء الأحزاب والمنظمات الوطنية، والذي قد يكون الأهم خلال عهدته الانتخابية الحالية، بالنظر إلى تطورات الشأن السياسي والوطني.

وينتظر أن يتطرق الباجي قايد السبسي، إلى أزمة حزب نداء تونس، التي دخلت منعرجا جديدا بانسحاب رئيس لجنة الإعداد لمؤتمر الحزب، لاسيما أنه تعهد لأعضائها بان يكون الضامن لانعقاد المؤتمر في مناخ انتخابي ديمقراطي. وكان قد طالب المكتب التنفيذي للحزب، أو ما تسمى بمبادرة “لم الشمل”، بتدخل رئيس الجمهورية، وإبعاد نجله، حافظ قايد السبسي، عن الهيئة السياسية للحزب.
كما من المتوقع أن يطرح رئيس الجمهورية في خطابه، يوم غد، علاقته برئيس الحكومة يوسف الشاهد، خاصة مع ما تشهده العلاقة بين رأسي السلطة التنفيذية خلال الفترة الأخيرة من توتر، والذي يعود أساسا إلى انهاء التوافق السياسي لحزب نداء تونس، مع حركة النهضة، باعتباره أصبح خارج الحكومة.
ويمكن اعتبار إعلان رئيس الجمهورية الترشح لعهدة ثانية، أمرا محتملا نظرا إلى أن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات قدمت باب الترشحات للسباق الرئاسي يوم 27 أوت 2019، وهو ما يعني أن الإعلان عن الترشح من عدمه أصبح وشيكا ولن يتجاوز الثلاث أشهر القادمة.
ويرفض رئيس الجمهورية التونسية إلى الآن، تأكيد أو نفي اعتزامه الترشح لولاية جديدة، ويكتفي بالقول أن الدستور لا يمنعه، فيما يجدد عدد من قيادات حزب نداء تونس، التأكيد على أنه المرشح الطبيعي للحزب.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام