ٱقتصاد وطنياقتصاديات

توقيع اتفاقية بين صندوق الضمان الاجتماعي واتصالات تونس تتعلق بالمرأة الريفية

تونس ــ الرأي الجديد

أشرف وزير الشؤون الاجتماعية، محمد الطرابلسي، على إمضاء اتفاقية شراكة بين الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، وشركة اتصالات تونس، حول إطلاق تطبيقة على الهاتف الجوال لتيسير اندماج النساء المنتميات للوسط الريفي والعاملات في القطاع الفلاحي في نظام التغطية الاجتماعية، وذلك تزامنا مع احتفال تونس باليوم العالمي للمرأة.

وأفاد وزير الشؤون الاجتماعية، اليوم الجمعة 8 مارس 2019، أنه تم المصادقة على مشروع أمر حكومي يتعلق بتنقيح وإتمام الأمر المتعلق بنظام الضمان الاجتماعي، لبعض الأصناف من العملة في القطاعين الفلاحي وغير الفلاحي، حتى يشمل فئة هامة من النساء المنتميات للوسط الريفي من خارج التغطية الاجتماعية.
وبيّن الوزير، أن هذا الإجراء سيشمل حوالي 500 ألف امرأة منتميات للوسط الريفي وليس لهنّ مشغل قار ولا تشملهن بقية أنظمة التغطية الاجتماعية.
واعتبر محمد الطرابلسي، أن هذا الإجراء يعتبر مكسبا جديدا للمرأة الريفية يهمّ هذه الفئة الهشة، التي تعيش خارج التغطية الاجتماعية، بما يكرّس الأرضية الوطنية للحماية الاجتماعية.
وتطرّق الرئيس المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، الحبيب التومي، إلى الاتفاقية الموقعة بين الصندوق وشركة اتصالات تونس والتي ستمكّن تطبيقة الخلاص الالكتروني على الهاتف الجوال، من الدخول حيز الاستغلال بداية من الغد، وستسهّل هذه التطبيقة انخراط هذه الفئة من النساء الريفيات في نظام التغطية الاجتماعية، عبر تقريب الخدمات وتجنّب أعباء التنقل.
من جانبه شدّد كاتب عام رئاسة الحكومة، رياض المؤخر، أن هذا الإجراء يعدّ ثورة حقيقية في مجال التغطية الاجتماعية، بما أنه سيشمل حوالي نصف مليون امرأة.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام