ٱقتصاد وطنياقتصاديات

انخفاض نسب التضخم في العالم على خلاف ما تشهده تونس

تونس ــ الرأي الجديد

بيّنت منظمة التنمية والتعاون الاقتصادي، أن انخفاض أسعار الطاقة العالمي دفع نحو تباطؤ التضخم في المنطقة بتسجيل نسبة 201 بالمائة في جانفي 2019، مقابل 2.4 بالمائة في ديسمبر 2018.

وسجلت المنظمة انخفاض أسعار الطاقة بنسبة 0.1 بالمائة في جانفي مقابل زيادة في ديسمبر بـ 3.5 بالمائة، وظل التضخم الضمني أي دون أسعار الغذاء والطاقة مستقرا عند 1.9 بالمائة.
وتم تسجيل انخفاض في التضخم بجل البلدان الأوروبية، على غرار فرنسا التي سجلت نسبة 1.2 بالمائة، وألمانيا 1 بالمائة، والمملكة المتحدة 0.9 بالمائة، وفي منطقة اليورو انخفض التضخم إلى حدود 1.4 بالمائة.
وتجدر الإشارة، إلى أن الواردات التونسية من الاتحاد الأوروبي تمثل 50.7 بالمائة، من إجمالي الواردات، وغالبا ما يتم الربط بين حركة النزول والصعود لمؤشر الأسعار عند الاستهلاك، في الدول الشريكة لتونس، لتفسير ارتفاع أو انخفاض التضخم من شهر إلى آخر.
وأشارت المنظمة إلى أن نسبة التضخم في الصين انخفضت إلى 1.7 بالمائة، وارتفعت في روسيا إلى 5 بالمائة، اللذان يعدا من بين 5 بلدان الأكثر مساهمة في العجز المسجل في الميزان التجاري التونسي خلال شهر جانفي 2019، والذي بلغ 15.7 مليار دينار.
ويعد التضخم المستورد من المخاطر التي تزيد من فرضيات ارتفاعه، على الرغم من أن الأرقام والنسب المذكورة سابقا تشير إلى انخفاضه في البلدان الشريكة لتونس.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام