أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

المشيشي: الاعتداء على الأمنيين “غير مقبول”.. وما حدث استعراض.. والقضاء هو الفيصل

تونس ــ الرأي الجديد

تحوّل رئيس الحكومة هشام المشيشي إلى مطار تونس قرطاج، بعد طرد نواب ائتلاف الكرامة منه.
وقال المشيشي، إنه يساند أعوان الأمن، منددا “بالاستعراض الذي قام به عدد من النواب في مؤسسة سيادة”.

وأضاف المشيشي ”القانون يجب احترامه ما دام أعوان المؤسسة الأمنية يخدمو باحترام القانون لا يمكن المسّ منهم”..

وشدّد رئيس الحكومة ووزير الداخلية بالنيابة، على أن الاعتداء على الأمنيين، هو أمر غير مقبول وغير مسموح به، مبينا أنه سيتم تقديم قضايا في حق من يتمتع بالحصانة على خلفية هذه الأحداث.

يذكر أن النائبين عن ائتلاف الكرامة سيف الدين مخلوف ونضال السعيدي، حاولا عشيّة يوم الاثنين في مطار تونس قرطاج، تسفير سيدة تونسية تخضع لإجراء S 17.

وشهد المطار حالة من الاحتقان والتلاسن بين الأعوان والنائبين.

من ناحية أخرى أكد أنيس الورتاني، كاتب عام النقابة الجهوية لأمن مطار تونس قرطاج، أن النائبين عن ائتلاف الكرامة، سيف الدين مخلوف، ونضال السعودي، تحوّلا اليوم إلى المطار من أجل تسفير مواطنة ممنوعة من السفر طبقا لنظام S17، وقاما باستفزاز أعوان المطار والأمنيين والاعتداء عليهم لفظيا.

وشدد الورتاني على أن النائبين المذكورين قاما ببث مباشر وباستفزاز الأعوان، بشتى الألفاظ، كما خرقا منطقة محجّرة داخل المطار، كما قاما بالاعتداء على عدد من الأعوان، قائلا ”الدولة انتهت اليوم في مطار قرطاج”.

وأوضح أن المسافرة مطلوبة لدى إحدى الإدارات المعنية بمكافحة الإرهاب، وتم تبعا لذلك منعها من السفر، مضيفا ”نحن أعوان نطبق القانون والقرارات.. في حين قام مخلوف بشتمنا بشتى الألفاظ”.

يذكر أنّ أعوان الأمن ومواطنين، قاموا بطرد سيف مخلوف وزميله النائب، من مطار قرطاج الدولي.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام