أهم الأحداثاجتماعينقابيات

قبلي… معتصمو الفوّار يفكّون اعتصامهم بداية من مساء اليوم  

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)

تقرّر اليوم، فكّ الاعتصام الذي ينفّذه عدد من الناجحين في مناظرة انتداب عملة بشركة البيئة والغراسات والبستنة بقبلي منذ يوم 26 أوت الماضي، قبالة المنشآت البترولية غربي معتمدية الفوار.

وقالت وكالة تونس أفريقيا للأنباء نقلا عن الهادي لحمر، المنسّق العام لاعتصام الفوار، إنه تمّ اتّخاذ هذا القرار “على خلفية الاتفاقات التي تم التوصل إليها خلال الجلسة التي اشرف عليها رئيس الحكومة هشام المشيشي عشية يوم أمس الجمعة بقصر الحكومة بالقصبة، بحضور نواب الجهة بمجلس نواب الشعب، وحضوره كممثل عن المعتصمين بالفوار”.

وأضاف “سيتم عشية اليوم الشروع في إزالة خيام الاعتصام في بادرة حسن نية من المعتصمين تجاه القرارات التي اتخذها رئيس الحكومة، بالشروع في تفعيل شركة البيئة والغراسات والبستنة وإمضاء العقود مع الناجحين في مناظرة انتداب 590 عاملا، كدفعة أولى من العملة صلب هذه الشركة”.

يُذكر أنّ المشيشي كان قد أكّد خلال الجلسة، تعهد الحكومة بالإيفاء بالتزاماتها تجاه الولاية،  والمتمثلة بالأساس، في التشغيل الفوري للناجحين في مناظرة شركة البيئة والغراسات والبستنة، على أن ينطلق العمل بهذه الشركة، بداية من يوم 1 نوفمبر 2020.

وشدد على انه سيتم تفعيل عدد من الصفقات العمومية لعدد من الوزارات مع الشركة المذكورة حسب صيغة التفاوض المباشر بغية خلق ديناميكية اقتصادية وتمكين الشركة من تنمية مواردها الذاتية لتعزيز قدراتها الإنتاجية والتشغيلية.

وقد تم التطرق كذلك إلى حسن التحضير لموسم جني التمور والتفكير في خلق أسواق جديدة لتسويق الإنتاج، والتشجيع على بعث المشاريع الخاصة في مختلف الميادين وذلك لخلق مواطن شغل جديدة.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوب