قيادي في “النهضة”: الدستور يمنح لرئيس الجمهورية الحقّ في اختيار الشخصية الأقدر لرئاسة الحكومة “فقط”

تونس ــ الرأي الجديد

قال النائب عن “حركة النهضة” الصحبي عتيق، أنه كان يتمنّى أن تكون هذه الحكومة “حكومة وحدة وطنية موسّعة”، وذلك لصعوبة التحدّيات التي تنتظرها هذه الحكومة من أوضاع اجتماعية واقتصادية، ولاستكمال تركيز المؤسسات الدستورية بعيدا عن “الابتزاز والضعف”.

وأضاف الصحبي عتيق، خلال جلسة منح الثقة لحكومة الفخفاخ، أن الدستور يمنح لرئيس الجمهورية الحقّ في اختيار الشخصية الأقدر وينتهي دوره بانتهاء التكليف، وتصبح الحكومة حكومة الشعب والبرلمان، وتستمدّ شرعيتها من شرعية البرلمان والشعب.
وأوضح عتيق، أن الدستور ينصّ على وجود الرئاسات الثلاث، وأهمّ هذه الرئاسات رئاسة الحكومة لما لها من صلاحيات، وباعتبار أن النظام شبه برلماني، مشدّدا على أن “النهضة” “تريد إلياس الفخفاخ رئيسا للحكومة وليس وزيرا أولّا عند أي كان”.
وطالب القيادي في “النهضة”، بضرورة التركيز على مقاومة الفساد، وترك الشعارات الفضفاضة، والتثبّت في الفريق الحكومي من شبهات التطبيع، إن وجدت، وفق قوله.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق