حزب المسار يؤكد دعمه للمترشح عبيد البريكي في الانتخابات الرئاسية

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)

أكد حزب المسار الديمقراطي الإجتماعي، دعمه للمرشح للانتخابات الرئاسية، ورئيس حزب تونس إلى الأمام، عبيد البريكي.

وقال الحزب، في بيان له اليوم السبت، إن هذا القرار يأتي على أساس برنامج رئاسي مشترك والتزاما بالمسار التوحيدي والتوافقي الذي تأسس عليه الاتحاد الديمقراطي الاجتماعي.
ويتكون الاتحاد الديمقراطي الاجتماعي، المؤسس حديثا من أحزال المسار الديمقراطي، وتونس إلى الأمام، وحركة الديمقراطيين الاجتماعيين، و”قادرون”، وقد تقدّم خلال الانتخابات التشريعية بقائمات مشتركة بجميع الدوائر الانتخابية.
وأوضح المسار في بيانه، أنه يخوض الانتخابات التشريعية ضمن قائمات ائتلاف الاتحاد الديمقراطي الاجتماعي ويستعد للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، وفق رؤية منسجمة مع التمشي التوحيدي الذي اختاره، كما أن اختيار مرشح للانتخابات الرئاسية يجب أن يتم على أساس برنامج واضح يراعي المصلحة العليا للبلاد في هذا الظرف الاستثنائي، وفق قوله.
واعتبر الحزب، أن حماية مؤسسة رئاسة الجمهورية والانتقال الديمقراطي تتطلب منه مواصلة التفاعل مع المستجدات السياسية بما يقطع الطريق للمخاطر المحدقة بالمسار الديمقراطي، “أمام تصاعد التيارات الشعبوية وقوى المال السياسي المشبوه، وخطر الاسلام السياسي وقوى الثورة المضادة”.
ولفت البيان، إلى أن برنامج المرشح لابد أن يتضمن سياسة أمنية تقي البلاد من مخاطر الإرهاب والتطرف والتعهد بمتابعة ملف الاغتيالات السياسية، وكشف الحقيقة كاملة حول اغتيال الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي وحقيقة الجهاز السري لحركة النهضة، وفتح ملف التسفير إلى بؤر الارهاب.
وكان عبيد البريكي تقدّم أمس بترشحه للانتخابات الرئاسية المقررة يوم 15 سبتمبر المقبل.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق