سلمى اللومي: استقلت من رئاسة الجمهورية للمساهمة في تجميع “العائلة الوسطية التقدمية”

تونس ــ الرأي الجديد  
قالت مدير ديوان رئاسة الجمهورية سلمى اللومي، إن استقالتها من منصبها تأتي على خلفية سعيها إلى تجميع العائلة الوسطية التقدمية قبيل الانتخابات المقررة نهاية العام الجاري.
وبينت اللومي، في تدوينة لها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، اليوم الأربعاء 15 ماي 2019، إن الوضع السياسي والاجتماعي والاقتصادي للبلاد، يدفعانها للاستقالة والتفرغ للنشاط الحزبي والسياسي، موجهة تقديرها لرئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، في دعمه لها بالمهام التي أوكلت إليها.
وكانت مصادر إعلامية، أشارت إلى أن سلمى اللومي تستعد للالتحاق بحزب نداء تونس، في صف سفيان طوبال، الذي يسعى خلال الأيام الأخيرة إلى تجميع “النداء التاريخي”، مع حركتي مشروع تونس، وتحيا تونس، والذي من المنتظر أن تعلن عن نتائج مشاوراته خلال نهاية الأسبوع الجاري.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق